TADHAMUN تـضـامـن

Tadhamun (solidarity) is an Iraqi women organization, standing by Iraqi women's struggle against sectarian politics in Iraq. Fighting for equal citizenship across ethnicities and religions, for human rights, and gender equality.

جمعية تضامن تدعم المساواة في المواطنة بغض النظر عن الأنتماء الأثني أو الديني وتسعى من أجل العدالة الأجتماعية و حماية حقوق الأنسان في العراق
Petition sign and circulate:

Release Iraqi women hostages, victims of terrorism themselves

بعيدا عن الوطن؛ حراك التضامن مع الوطن فنا، شعرا وكتابةً
Away from Home; Memory, Art and women solidarity: you are invited to an evening of poetry and music 22/3/2017 18:30 at P21 Gallery London click here for more details
___________________
Public meeting at The Bolivar Hall, London Sat.14/5/2016 at 15:00 IDPs : Fragmentation of Cultural and National Identity



-------------------------------------------

Protest the suffering of Iraqi Christians: No to terrorism No to state terrorism.Hands off our minorities. Hands off our people. Shame on the human rights violators on all sides. Assemble 11:30 on 28/7/14 near Parliament Square, near Westminister tube station London. For more past events click here

-----------------------------------------------------------------------------------------

Useful links






Halt All Executions! Abolish The Death Penalty!

We women of Tadhamun condemn the persisting practice of arbitrary arrests by the Iraqi security forces. We condemn their arrests of women in lieu of their men folk. These are 'inherited' practices. We are alarmed by credible media reports of the Green Zone government’s intentions of executing hundreds of Iraqi men and women.


For more info click here
--------------------------------------------------------------


--------------------------------------------------------------
Professor Zaineb Al Bahrani of Columbia University NY speaking at a our meeting on the destruction/damage to historical sites in Iraq

On youtube: Part1
Part 3
Part4
One more video:



Human Rights Watch: No woman is Safe

Tuesday, May 26, 2009

أخبار من العراق

BBCآخر تحديث: الجمعة 22 مايو 2009 13:38
حذرت عدد من منظمات المجتمع المدني في العراق من مخاطر ازدياد حالات الاتجار بالاطفال في البلاد.

وتقول تلك المنظمات ان عصابات الجريمة المنظمة تقول باختطاف الأطفال أو شرائهم من ذويهم، وتقوم بدورها ببيعهم للجماعات المسلحة.

وتستغل الجماعات المسلحة الأطفال بإشراكهم في تنفيذ هجمات مختلفه، اوببيعهم لعصابات اخرى تقوم بتعليمهم السرقة والتسول.

كما حذرت تلك المنظمات من المتاجره باعضاء الاطفال واستغلالهم جنسيا.

ولم تنفي الحكومة العراقية وجود هذه العصابات المنظمة بالرغم من خلو تقاريرها الامنية من تسجيل اى حادثة تثبت وجود الاتجار بالاطفال.

وبالرغم من ذلك قامت وزارة الداخلية بفتح تحقيق بالموضوع والاستعانة بالشرطة العربية والدوليةBBC report on the abduction of Iraqi children and the increase in child trafikking

البصرة/ أصوات العراق: قال رئيس لجنة النزاهة في مجلس محافظة البصرة، الاثنين، إن الوضع في مستشفى البصرة العام “مرعب جدا دون أي تهويل”، إذ أن هناك الكثير من التردي في معظم المناحي الطبية والخدمية بسبب قضايا فساد التي تتعلق بتوريد الأجهزة الطبية زمن الإدارة المحلية السابقة.

إلى مستشفى البصرة العام وتلمسنا فيه الكثير من مظاهر التردي التي تجعلنا نقول دون تهويل أن الوضع فيه مرعب جدا”، مضيفا “دخلنا إلى صالة العمليات، ووجدناها أشبه بالمجزرة، ولا تتوفر فيها أي من الشروط الصحية أو التقنية الطبية، بل وجدنا الكثير من المرضى المنتظرين دورهم للدخول إلى العمليات وهم يرتدون ملابس رثة دون أي تنظيم أو استعدادات روتينية لازمة، فضلا عن انقطاع الكهرباء وغياب التبريد”.
وأردف الموسوي “كما وجدنا جهاز المفراس (جهاز يلتقط صور أشعة للرأس) قد توقف عن العمل منذ خمسة أشهر دون التحرك لإصلاحه، وهذا حال الكثير من الأجهزة الطبية التي جهزت زمن الإدارة المحلية السابقة”.
وذكر الموسوي أن لجنة النزاهة “ستكشف عن ملف كبير بهذا الصدد يتعلق بالتواطئ مع المقاول أو المجهز الذي قام بتوريد هذه الأجهزة غير المطابقة للمواصفات”، منوها إلى أن المجهز أو المقاول “أرسل وساطات للتغاضي عن ملف هذه الأجهزة، لكننا سنكشف قريبا عن هذا الملف”.
ومستشفى البصرة العام أقدم وأكبر مستشفى في محافظة البصرة، شيد عام 1916 من قبل القوات البريطانية وبمساعدة الموسرين من أهالي المدينة، وكان يسمى المستشفى الجمهوري منذ عام 1958 حتى انهيار النظام السابق، إذ أطلق عليه اسم مستشفى البصرة العام، ويقدم الخدمات الطبية الى نحو 500 ألف مواطن، إذ يقع وسط الكثير من الأحياء الشعبية الكبيرة.
م س
Voices of Iraq report quotes the head of the anti corruption committee in Basra, Mr Al Mousawie, describing Basra hospital as 'a scene from a horror movie'. The committee will produce a dossier regarding corruption and the lack of basic equipment at the hospital.


26 /05 /2009 م 11:30 صباحا / 

ذكرت مصادر حكومية انه تم القاء القبض، اليوم (الثلاثاء) على أعضاء شركة وهمية استولت على كميات كبيرة من النفط  تقدر ب4 مليارات دينار

وذكر مصدر حكومي "ان الشرطة تمكنت من القاء القبض على أعضاء شركة وهمية في مدينة البصرة اسمها /بدر الجنوب/ استولت على كميات كبيرة من النفط تقدر قيمتها بأربعة مليارات دينار ".وأضاف " ان هذه الشركة قامت أيضا بتهريب 92 صهريجا من النفط بالتعاقد مع وزارة النفط باستخدام وثائق مزورة". 

شار الى" ان عناصر الشرطة  تمكنوا من الحصول على الوثائق المزورة التي تعاملت بها الشركة مع الوزارات لتمرير عمليات التهريب كما تمكنت أيضا من اكتشاف الأسماء الحقيقية للذين يقفون خلف هذه الشركة
يقين نت".
A report by Yaqen.net, the authorties in Iraq uncover a fake oil company that has managed to secure contracts with the oil ministry and smuggle 92 tankers of oil and get hold of 4 billion ID worth of oil. 

برلماني يصف قبول المالكي لاستقالة وزير التجارة بأنه تأسيس خاطئ

25 /05 /2009 م 09:46 مساء /

 

أكد رئيس ماتعرف ب(لجنة النزاهة) في البرلمان الحالي اليوم (الاثنين) إن تقديم وزير التجارة السابق" فلاح السوداني" استقالته وقبول المالكي للاستقالة تأسيس خاطئ. معللا السبب في الاستقالة بأن "السوداني سيحتفظ بميزاته ومخصصاته وراتبه التقاعدي وهذا التأسيس يمنع ملاحقة الفاسدين قضائيا،حسب تعبيره"
وأضاف في تصريح تناقلته وكالات الأنباء أن "مجلس النواب سيشرع الثلاثاء الى سحب الثقة من الوزير دون النظر الى قبول الاستقالة،لأن قبولها دون الرجوع الى مجلس النواب والقضاء سيفتح الباب واسعا أمام المفسدين الى تقديم استقالاتهم والاحتفاظ بمخصصاتهم وعدم ملاحقتهم قضائياً وهذا تأسيس غير صحيح على حد وصفه".

موضحا أنه كان يجب على المالكي إن" ينتظر قرار مجلس النواب ليساعده  في تفعيل دوره الرقابي ، مبينا في الوقت نفسه إن هناك توجها عاما في مجلس النواب لسحب الثقة من وزير التجارة ومن ثم ملاحقته قضائياً دون النظر في طلب الاستقالة وذلك حفاظا للمال العراقي وحقوق الشعب".

يقين نت
ب ر

A report by Yaqen.net A member of the anti corruption committee crticises the fact that the trade minister had resigned and that the prime minister has acepted his resignation. As this step will guarantee for him after service perks and a handsome  pension, while the right way should be to investigate his activities and bring him for questioning in front of parliament.

سرايا - خاص باحثون عراقيون في بابل إلى ان في العراق 14 الف مدمن على المخدرات، وانه اصبح مركزا لنقلها من مناطق «المثلّث الذهبي» (ايران وافغانستان وباكستان) الى دول الخليج وسورية ولبنان، بالاضافة الى بعض مزارعه في عدد من المدن.

 

وتحدث رئيس قسم طب المجتمع في كلية الطب في بابل الدكتور حسن بيعي في ندوة عقدت أمس وخصصت للبحث في انتشار ظاهرة تعاطي وتجارة المخدرات في العراق، بمشاركة مختصين بتاريخها واصنافها وتأثيراتها وطرق الوقاية منها,حيث اشار الى ان المخدرات تدخل الى العراق عبر ايران وباكستان وافغانستان او ما يسمى بالمثلث الذهبي لتذهب الى دول مجاورة.

 

وتابع أن ثمة تجارا يروّجون الحبوب المخدرة بين شبابنا كما ان عمل الصيدليات من دون رقابة يساهم في تفشي ظاهرة تعاطيها.

 

واكد ان مزارع للمخدرات ظهرت في بعض مناطق العراق مشيراً الى ان نمط الادمان اتخذ اتجاهات معينة (...) في الثمانينات حيث ظهر نمط استخدام الادوية الموصوفة والمستنشقات بسبب الحرب العراقية الايرانية و التحاق اعداد كبيرة بالخدمة العسكرية. في التسعينات تعززت ظاهرة سوء استخدام الأدوية الموصوفة لأسباب عدة منها الحصار الاقتصادي وعدم تأهيل ضحايا الحرب وسهولة الحصول عليها.

 

 وأشار إلى أنه بعد 2003 وفي ظل الانفلات الامني والتهريب وسرقة المستودعات الطبية، استمرت الظاهرة بالانتشار حتى شملت طلبة المدارس الاعدادية والمتوسطة وأطفال الشوارع,واوضح ان عودة المهجرين العراقيين من ايران ادى الى انتشار الترياق و الكوكايين». وأوصى الدكتور بيعي بـ «ضرورة التركيز على دور المرشد التربوي في المدارس والتنسيق مع وزارة العمل والشؤون الاجتماعية لتوفير فرص عمل للشباب.

 

 وشدد على ضرورة تطوير القوانين وتعزيز دور الهيئة الوطنية لمكافحة المخدرات وتشكيل فروع لها في المحافظات خصوصاً حيث تنتشر ظاهرة الادمان,إلى ذلك، طالب عميد كلية الدراسات القرآنية عامر عمران الخفاجي بضرورة «ايجاد قنوات خاصة للشباب لاستثمار طاقاتهم». واكد أن سبل الوقاية من المخدرات، من وجهة نظر اسلامية تركز على «دور الاسرة في التربية ومراقبة سلوك الأبناء».

 

 وتحدث استاذ علم النفس في الجامعة علي محمود الجبوري عن الآثار النفسية للمخدرات، محذرا من الأعراض المرضية التي يواجهها المدمن، وقد «يؤدي بعضها الى الضياع والانتحار».

 

 واكد الباحث الاعلامي فارس عباس السماوي من جهته ان عديد المدمنين على المخدرات في العراق وصل الى اكثر من 14 الف شخص وفق احصاء عام 2007. وقال: «معظم الاسر العراقية لم يكن لديها تصور كامل عن هذه الظاهرة الاجتماعية»، مشيرا الى وجود «نبات الحشيشة و الخشخاش التي تستخرج منها مواد مخدرة في بعض الحدائق المنزلية».

 

وروى السماوي حادثة حصلت لفتاة عراقية لا تتجاوز التاسعة انتابتها حالات من الغثيان المصحوب بالهلوسة وفقدان الذاكرة الوقتي وبعد اجراء الفحوصات الطبية تبيّن انها تناولت كميات من المخدرات وبعد التقصي والبحث اكتشف والدها وجود (زهرة جميلة) في حديقة منزله تقوم الطفلة بتناول اوراقها يوميا وهي زهرة الخشخاش وان الطفلة ادمنت عليها.

 

واكد السماوي انه في عام 2006 اكتشفت مزرعة كبيرة في اليوسفية لزراعة المخدرات تناقلت أنباءها وسائل الاعلام الغربية لكن وسائل الاعلام المحلية تجاهلتها وينطبق الحال كذلك باكتشاف مزرعة في ديالى بعد ثلاثة شهور ومزرعة اخرى في منطقة الكفل.

 

 ودعا السماوي الى ضرورة استدعاء ضباط مكافحة المخدرات في زمن النظام السابق للاستعانة بخبراتهم مؤكدا اهمية استخدام الكلاب البوليسية المدربة في كشف المخدرات ووضعها في المطارات ونقاط الدخول على الحدود. ودعا الى منح امتيازات للضباط الذين يلقون القبض على تجار المخدرات.

A report by Saraya, stating that Iraq is part of the narcotics smuggling and marketing route in the region. There is a sharp increase in drug additicions amongst childrens and teenagers. There are also claims of narcotics being cultivated in Iraq.

Disclaimer

Articles published on this site do not necessarily reflect the opinion of WSIUI or its members


المقالات المنشورة على هذا الموقع لا تعكس بالضرورة آراء منظمتنا أو أعضاء منظمتنا


Samarra Minrate built in 852 AD

Samarra Minrate built in 852 AD
Building of 1 500 massive police station !
From the angle of the photo, it is possible to calculate that the complex is being built at E 396388 N 3785995 (UTM Zone 38 North) or Lat. 34.209760° Long. 43.875325°, to the west of the Malwiya (Spiral Minaret), and behind the Spiral Cafe.
While the point itself may not have more than Abbasid houses under the ground, it is adjacent to the palace of Sur Isa, the remains of which can be seen in the photo. While the initial construction might or might not touch the palace, accompanying activities will certainly spread over it.Sur Isa can be identified with the palace of al-Burj, built by the
Abbasid Caliph al-Mutawakkil, probably in 852-3 (Northedge, Historical Topography of Samarra, pp 125-127, 240). The palace is said to have cost 33 million dirhams, and was luxurious. Details are given by al-Shabushti, Kitab al-Diyarat.
Samarra was declared a World Heritage site by UNESCO at the end of June. The barracks could easily have been built elsewhere, off the archaeological site.--
Alastair Northedge Professeur d'Art et d'Archeologie Islamiques UFR d'Art et d'Archeologie
Universite de Paris I (Pantheon-Sorbonne) 3, rue Michelet, 75006 Paris
tel. 01 53 73 71 08 telecopie : 01 53 73 71 13 Email :
Alastair.Northedge@univ-paris1.fr ou anorthedge@wanadoo.fr