TADHAMUN تـضـامـن

Tadhamun (solidarity) is an Iraqi women organization, standing by Iraqi women's struggle against sectarian politics in Iraq. Fighting for equal citizenship across ethnicities and religions, for human rights, and gender equality.

جمعية تضامن تدعم المساواة في المواطنة بغض النظر عن الأنتماء الأثني أو الديني وتسعى من أجل العدالة الأجتماعية و حماية حقوق الأنسان في العراق
Petition sign and circulate:

Release Iraqi women hostages, victims of terrorism themselves

بعيدا عن الوطن؛ حراك التضامن مع الوطن فنا، شعرا وكتابةً
Away from Home; Memory, Art and women solidarity: you are invited to an evening of poetry and music 22/3/2017 18:30 at P21 Gallery London click here for more details
___________________
Public meeting at The Bolivar Hall, London Sat.14/5/2016 at 15:00 IDPs : Fragmentation of Cultural and National Identity



-------------------------------------------

Protest the suffering of Iraqi Christians: No to terrorism No to state terrorism.Hands off our minorities. Hands off our people. Shame on the human rights violators on all sides. Assemble 11:30 on 28/7/14 near Parliament Square, near Westminister tube station London. For more past events click here

-----------------------------------------------------------------------------------------

Useful links






Halt All Executions! Abolish The Death Penalty!

We women of Tadhamun condemn the persisting practice of arbitrary arrests by the Iraqi security forces. We condemn their arrests of women in lieu of their men folk. These are 'inherited' practices. We are alarmed by credible media reports of the Green Zone government’s intentions of executing hundreds of Iraqi men and women.


For more info click here
--------------------------------------------------------------


--------------------------------------------------------------
Professor Zaineb Al Bahrani of Columbia University NY speaking at a our meeting on the destruction/damage to historical sites in Iraq

On youtube: Part1
Part 3
Part4
One more video:



Human Rights Watch: No woman is Safe

Sunday, February 21, 2010

دعوات لإنهاء التعذيب والإعدام بالعراق

طالبت قوى غربية العراق بإنهاء ملفات التعذيب والقتل في جرائم الشرف وإلغاء عقوبة الإعدام.

قال السفير البريطاني لدى الأمم المتحدة بيتر غودرهام -خلال جلسة نقاش بمجلس حقوق الإنسان الأممي في جنيف- إن مزاعم التعذيب بالعراق مبعث قلق لدى بلاده, إضافة إلى مواصلة تطبيق عقوبة الإعدام وزيادة حالات الإعدام خلال العامين الماضيين.
وبدوره قال السفير الفرنسي جان باتيست ماتي إن نحو 79 شخصا أعدموا شنقا في العراق خلال العام الماضي، وأضاف أن نحو 900 شخص ينتظرون تنفيذ أحكام بالإعدام.
وطالب ماتي بغداد بتعليق عقوبة الإعدام وبالبدء في طريق إلغاء تلك العقوبة, وبتخفيف الأحكام التي صدرت بالفعل.
كما نددت كل من كندا وفرنسا وألمانيا بالقتل في جرائم الشرف، وقال مندوب ألمانيا مايكل كليبش إنها "كثير على ما يبدو".
وأضاف أن "الملكية السياسية والهجمات على الصحفيين والضغط الديني تقوض حرية الصحافة في البلاد، وبالتالي تفرض قيودا على حرية الرأي والتعبير".
دفاع رسمي
بدورها دافعت وزيرة حقوق الإنسان بالعراق وجدان ميخائيل عن سجل حكومتها الذي يخضع لأول مرة مراجعة لمجلس حقوق الإنسان التابع للمنظمة الدولية.
وقالت الوزيرة إن التعذيب خلال الاستجواب مُنع، وإن عقوبة الإعدام تطبق فقط على الجرائم الكبرى مثل القتل، وتحدثت عن مقتل آلاف المواطنين من بينهم نساء وأطفال في تفجيرات انتحارية منذ غزو العراق في 2003.
وتعهدت بتعزيز احترام حقوق الإنسان أثناء التعامل مع "جماعات إرهابية" متهمة بإشاعة عدم الاستقرار في العراق.
العراق يتصدر
وفي سياق آخر تصدر العراق قائمة الدول المهددة بالهجمات الإرهابية عام 2009 للعام الثاني على التوالي.
وطبقا لتصنيف لمجموعة مابلكروفت الاستشارية في بريطانيا فإنه رغم تحسن الوضع الأمني بالعراق فإن حجم الهجمات وتأثيرها الإنساني وتكرارها لا تزال سببا في جعل البلاد أكثر البلدان خطورة من حيث العنف السياسي حيث قتل 4500 مدني في 2009.
ويضع التقرير الذي يشمل 196 بلدا أفغانستان في المركز الثاني, فيما جاءت باكستان في الترتيب الثالث والصومال في الرابع. وفي بيان لمابلكروفت فإن تلك الدول صنفت على أساس أنها تواجه أقصى درجات الخطر.
وجاء لبنان في الترتيب الخامس والهند في السادس والجزائر في السابع وكولومبيا في الثامن وتايلند في التاسع.
المصدر: رويترز

Iraq rejects call to abolish death penalty

February 19, 2010

Iraq has rejected calls to abolish or suspend capital punishment made during a review by the U.N.'s top human rights body.

Some 20 countries had urged Iraq to end the death penalty that has been used against high-profile members of the former regime of Saddam Hussein and in the country's crackdown against insurgent groups.

Iraq has also dismissed suggestions that it should reduce the number of crimes for which the death penalty can be imposed.

The country told the Geneva-based U.N. Human Rights Council on Friday that it also wouldn't commit to investigating abuse against gays or decriminalize homosexuality.

Neither would it raise the age of penal responsibility to 18 years. It is currently 9 in most of Iraq and 11 in Kurdistan.


Disclaimer

Articles published on this site do not necessarily reflect the opinion of WSIUI or its members


المقالات المنشورة على هذا الموقع لا تعكس بالضرورة آراء منظمتنا أو أعضاء منظمتنا


Samarra Minrate built in 852 AD

Samarra Minrate built in 852 AD
Building of 1 500 massive police station !
From the angle of the photo, it is possible to calculate that the complex is being built at E 396388 N 3785995 (UTM Zone 38 North) or Lat. 34.209760° Long. 43.875325°, to the west of the Malwiya (Spiral Minaret), and behind the Spiral Cafe.
While the point itself may not have more than Abbasid houses under the ground, it is adjacent to the palace of Sur Isa, the remains of which can be seen in the photo. While the initial construction might or might not touch the palace, accompanying activities will certainly spread over it.Sur Isa can be identified with the palace of al-Burj, built by the
Abbasid Caliph al-Mutawakkil, probably in 852-3 (Northedge, Historical Topography of Samarra, pp 125-127, 240). The palace is said to have cost 33 million dirhams, and was luxurious. Details are given by al-Shabushti, Kitab al-Diyarat.
Samarra was declared a World Heritage site by UNESCO at the end of June. The barracks could easily have been built elsewhere, off the archaeological site.--
Alastair Northedge Professeur d'Art et d'Archeologie Islamiques UFR d'Art et d'Archeologie
Universite de Paris I (Pantheon-Sorbonne) 3, rue Michelet, 75006 Paris
tel. 01 53 73 71 08 telecopie : 01 53 73 71 13 Email :
Alastair.Northedge@univ-paris1.fr ou anorthedge@wanadoo.fr